التلقيح ضد الحصبة يُبعث من جديد

 أكد وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات مختار حسبلاوي أنه سيتم قريبا بعث حملة التلقيح ضد الحصبة والحصبة الألمانية مجددا لأهميتها في الحفاظ على صحة الأطفال لكن بعد القيام بحملة توعوية تحسيسية مكثفة بالنظر إلى تخوف الأولياء المسجل السنة الماضية وأوضح حسبلاوي خلال إشرافه رفقة وزيرة التربية الوطنية نورية بن غبريت على انطلاق الندوة الوطنية لتقييم الصحة المدرسية والجامعية أن نسبة الاستجابة لهذا التلقيح بلغت نسبة 50 بالمائة فقط مؤكدا ضرورة بذل كل الجهود بالتنسيق مع الفاعلين لإنجاح حملة التلقيح ضد الحصبة وأوضح الوزير أن الحصبة الألمانية الخلقية تعد سببا في تشوهات جد خطيرة مضيفا أن التلقيح في الوسط المدرسي لم يتوقف أبدا إذ تساهم هذه الحملات في ضمان تغطية صحية أحسن وأبرز حسبلاوي أهمية انضمام كل الشركاء من أولياء التلاميذ ووزارة التربية من أجل إنجاح تحدي القضاء على بعض الامراض كما أشاد الوزير في هذا السياق بدور وحدات الكشف والمتابعة في الوسط المدرسي البالغ عددها 2.000 عبر كامل التراب الوطني التي تحمي أطفالنا معترفا بالمصاعب التي يواجهها البعض مؤكدا انه سيأخذها بعين الاعتبار