جريمة قتل مروّعة تهز البويرة.. وتوقيف شاب

تم العثور على امرأة مكبلة ومقتولة ليلة الأحد إلى الاثنين في منزلها العائلي الكائن بدوار زمالة التابع لبلدية ريدان (غرب البويرة) فيما تم توقيف المتهم المشتبه فيه بارتكاب الجريمة عقبها حسب ما عُلم من مصالح الدرك الوطني.

وأوضح المصدر أن الضحية البالغة من العمر 32 سنة عثر عليها في منزلها العائلي الكائن بدوار زمالة في ريدان مكبلة ومقتولة.

وذكر المكلف بالإعلام لدى مجموعة الدرك الوطني بالبويرة بودرنة عبد المالك في تصريح لوكالة الأنباء الجزائرية أن الضحية تعرضت للضرب حيث تظهر عليها آثار الضرب والدماء في رأسها.

وحسب الشروحات التي قدمها المصدر فقد وقعت الجريمة مساء أمس الأحد عقب صلاة التراويح عندما اكتشف زوج الضحية جثة زوجته المكبلة داخل المنزل.

وفور التبليغ عن الجريمة فتحت مصالح الدرك الوطني تحقيقا مما سمح بتوقيف المشتبه فيه بارتكاب الجريمة (شاب في العشرينيات من عمره) في وقت قياسي.

ولا زال التحقيق متواصلا لفك خيوط الجريمة الشنعاء والثانية من نوعها خلال شهر رمضان عقب الجريمة الثلاثية التي هزت مؤخرا قرية تاوريرت الجبلية ببلدية تاغزوت (شرق البويرة).